الأرشيف

الغوطة ليست جزءاً من عبثكم يا أطفال!!

يتسلون بالنسخ واللصق في الوقائع، ويتفكهون بآلام الناس في إشعال الحروب والتحريض عليها، وينمون موهبتهم العلمية بإصدار الأحكام الفقهية في أوقات الفراغ من المنشورات على النت، وأخيراً ظهرت موهبة جديدة في تخريج الأحاديث، والنسخ واللصق فيها أيضاً، دون فهم قصد المتكلم!!!

هذا كله في كفة، وعبثكم فيما يتعلق بالغوطة في كفة أخرى؛

  • فعبقريتكم التي رأيناها في حلب لا تحركوها بشأن الغوطة!!!
  • فعبقريتكم تقتلنا يا قوم!!!
  • هي رائعة ومؤثرة وجبارة، لكن حاولوا أن تخدموا بها أمريكا وأوروبا ودول الخليج، فلا يعقل أن معظمكم يقيم في تلك الدول وتحرموها من هذه العبقرية الفذة!!!
  • أسألكم بالله الواحد الأحد أن تبعدوا عبقريتكم عن الغوطة!!! فوضعها لا يحتمل الإنجازات الجبارة التي أنجزتموها في الشمال السوري!!!
  • دعوا الكرة تتدحرج لوحدها، ولا توقفوها، ولا تساعدوها على التدجرح رجاء!!!

الغوطة ليست كباقي المدائن يا قوم؛

  • فقد سكتوا على كلاب الخليج فيها وداسوا على جراحهم حتى لا يشعر أحد بانقسامهم، وحتى لا يحصل صراع داخلي كما فعلتم يا عباقرة الشمال بسفاهتكم!!!
  • ثبتوا على الجوع والعطش وانقطاع جميع الخدمات لسنوات فتمحصت قلوبكم، وليسوا كمرجفيكم الذين لم يصبروا 6 أشهر على الحصار وخرجوا مع أن مستودعات الأغذية كانت ممتلئة!!!
  • ضبطوا أهم شيئين في جسدهم؛ عقولهم وألسنتهم بالضوابط الشرعية، ولم تصبح ذربة كألسنتكم.
  • على أسوار دمشق انكسرت قوة الصليبيين والمغول فلم تبق لهم أنفاس ليكملوا إلى مصر، وفي زماننا اختلف شكل الحروب لكن النتيجة واحدة وتتمة لسابقاتها بإذنه تعالى.
  • حصار دمشق أخبر عنه نبينا صلى الله عليه وسلم، وأخبر عن نهايته أيضاً.
  • نهايته أنه عند منارتهم البيضاء سينزل عيسى عليه السلام كما بينته الأحاديث، ووضحتُ موقعه بالصور في كتابي.
  • في غوطتهم ستنكسر موازين القوى الدولية وتتغير التوازنات وتتغير التحالفات والاتفاقيات.
  • هم لا يتوكلون إلا على الله، وليس حالهم كحالكم تنتظرون أن تحك لكم تركيا أظهركم وتسلقونها بألسنة حداد شداد كمنافقي المدينة المنورة من قبل!!!
  • موازينهم ومقايسهم ومفاهيمهم وطريقة تفكيرهم تختلف تماماً عنكم بسبب المسار الإيماني العظيم الذي اختاروه، فلا تقيسوا حالهم على فسادكم وعجزكم وتخاذلكم وأحقادكم وضعفكم يا قوم.
  • لا تفجعوهم برؤية وجوهم ولقائكم كما فجعتم مجاهدي حمص وباقي المناطق المحاصرة التي خرج أهلها إليكم؛ فبعضكم فاسد، والصالح منكم يهدر المال ويوظف 5000 موظف ليحضر معونة لـ 5 أشخاص.

أما فيما يتعلق بأحاديث الغوطة التي بدأ التسلي بشأنها على النت؛

  • فعندما يتكلم عالم الحديث عن إسناد معين ويحكم عليه بالضعف، فهذا لا يعني ضعف الحديث؛ لأن الحديث نحكم عليه بمجموع أسانيده، ولا نحكم عليه بإسناد واحد.
  • وهذا قلته من قبل في اللغط والأخذ والرد في أحاديث الصحيحين من بعض الشباب المندفعين والمغترين بأنفسهم في هذا الفن.

ومنه أيضاً أحاديث الغوطة، فبالرجوع لأحاديث وأسانيد الإمام أحمد وأبي داود وحدهما (دون الرجوع لمسند البزار، وزوائد أحمد، ومجمع الزوائد، وإحالات العجلوني في كشف الخفاء حيث قال: وذكر ذلك بأسانيد):

  1. عَنْ مَكْحُولٍ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- قَالَ «مَوْضِعُ فُسْطَاطِ الْمُسْلِمِينَ فِى الْمَلاَحِمِ أَرْضٌ يُقَالُ لَهَا الْغُوطَةُ» [أبو داود 4642].
  2. عن جُبَيْرِ بْنِ نُفَيْرٍ قَالَ حَدَّثَنَا رَجُلٌ مِنْ أَصْحَابِ مُحَمَّدٍ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ سَتُفْتَحُ عَلَيْكُمْ الشَّامُ فَإِذَا خُيِّرْتُمْ الْمَنَازِلَ فِيهَا فَعَلَيْكُمْ بِمَدِينَةٍ يُقَالُ لَهَا دِمَشْقُ فَإِنَّهَا مَعْقِلُ الْمُسْلِمِينَ مِنْ الْمَلَاحِمِ وَفُسْطَاطُهَا مِنْهَا بِأَرْضٍ يُقَالُ لَهَا الْغُوطَةُ [أحمد-مؤسسة الرسالة 17470. قال شعيب الأرناؤوط: حديث صحيح، وهذا إسناد ضعيف لضعف أبي بكر بن أبي مريم] فانظر حكمه على الرواية وحكمه على الحديث.
  3. عَنْ أَبِي الدَّرْدَاءِ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ فُسْطَاطُ الْمُسْلِمِينَ يَوْمَ الْمَلْحَمَةِ الْغُوطَةُ إِلَى جَانِبِ مَدِينَةٍ يُقَالُ لَهَا دِمَشْقُ [أبو داود 4300، وأحمد-مؤسسة الرسالة 21725. قال شعيب الأرناؤوط: إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الصحيح غير زيد بن أرطاة].
  4. عَنْ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ جُبَيْرٍ عَنْ أَبِيهِ عَنْ رَجُلٍ مِنْ أَصْحَابِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ سَيُفْتَحُ عَلَيْكُمْ الشَّامُ وَإِنَّ بِهَا مَكَانًا يُقَالُ لَهُ الْغُوطَةُ يَعْنِي دِمَشْقَ مِنْ خَيْرِ مَنَازِلِ الْمُسْلِمِينَ يَعْنِي فِي الْمَلَاحِمِ [أحمد-مؤسسة الرسالة 22323. قال شعيب الأرناؤوط: حديث صحيح وهذا إسناد ضعيف لضعف أبي بكر].
  5. عَنْ عَوْفِ بْنِ مَالِكٍ الْأَشْجَعِيِّ قَالَ أَتَيْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَسَلَّمْتُ عَلَيْهِ فَقَالَ عَوْفٌ فَقُلْتُ نَعَمْ فَقَالَ ادْخُلْ قَالَ قُلْتُ كُلِّي أَوْ بَعْضِي قَالَ بَلْ كُلُّكَ قَالَ يَا عَوْفُ اعْدُدْ سِتًّا بَيْنَ يَدَيْ السَّاعَةِ أَوَّلُهُنَّ مَوْتِي قَالَ فَاسْتَبْكَيْتُ حَتَّى جَعَلَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يُسْكِتُنِي قَالَ قُلْتُ إِحْدَى وَالثَّانِيَةُ فَتْحُ بَيْتِ الْمَقْدِسِ قُلْتُ اثْنَيْنِ وَالثَّالِثَةُ مُوتَانٌ يَكُونُ فِي أُمَّتِي يَأْخُذُهُمْ مِثْلَ قُعَاصِ الْغَنَمِ قَالَ ثَلَاثًا وَالرَّابِعَةُ فِتْنَةٌ تَكُونُ فِي أُمَّتِي وَعَظَّمَهَا قُلْ أَرْبَعًا وَالْخَامِسَةُ يَفِيضُ الْمَالُ فِيكُمْ حَتَّى إِنَّ الرَّجُلَ لَيُعْطَى الْمِائَةَ دِينَارٍ فَيَتَسَخَّطُهَا قُلْ خَمْسًا وَالسَّادِسَةُ هُدْنَةٌ تَكُونُ بَيْنَكُمْ وَبَيْنَ بَنِي الْأَصْفَرِ فَيَسِيرُونَ إِلَيْكُمْ عَلَى ثَمَانِينَ غَايَةً قُلْتُ وَمَا الْغَايَةُ قَالَ الرَّايَةُ تَحْتَ كُلِّ رَايَةٍ اثْنَا عَشَرَ أَلْفًا فُسْطَاطُ الْمُسْلِمِينَ يَوْمَئِذٍ فِي أَرْضٍ يُقَالُ لَهَا الْغُوطَةُ فِي مَدِينَةٍ يُقَالُ لَهَا دِمَشْقُ [أحمد-مؤسسة الرسالة 23985. قال شعيب الأرناؤوط: إسناده صحيح على شرط مسلم].

فإن قال قائل لماذا تهاجم على العام ولا تنصحنا في السر؟!! فلهؤلاء أقول:

  1. فهل طرحتموها في مجموعة خاصة أو سألتم عنها على الخاص لنجيبكم على الخاص؟!!
  2. إفساد عقول الناس على العام يقتضي صيانتها على العام أيضاً يا سادة!!
  3. هلا فكرتم في عقولكم بصحة ما تقرؤون وبسلامة فهمكم له (لعل المتكلم يعني غير ما فهمتم) وبنتائجه قبل تنزيله إلى آلة المضغ ثم إلى آلة الكتابة.
  4. هلا مضغتم الكلمات جيداً في أفواهكم قبل كتابتها؟!! (بالعامي: علكتموها يا إخوتي العلاكين).
  5. هلا استعنتم قليلاً بالمخترعات الحديثة في ذلك لتتداركوا مكامن النقص في عقولكم؛ كالشاملة والمكتبة الوقفية، أو البحث في العم جوجل أو غيرها.
  6. هلا كان تصدركم وتجرؤوكم وتعجلكم وتسرعكم في شأن العامة في غير الحروب والدماء ومصائر الأمة؟!! حتى لا تجدوا -رويداً رويداً- أن حديث الرويبضة قد نزل فيكم.

احفظوا مكانتكم وقدركم يا قوم…

وأخيراً نصيحتي لكم يا أهالي الغوطة؛

  • والله إني أعلم أن ما يصيبكم لا تتحمله الجبال، لكن الله إذا امتحن قوماً رزقهم الثبات، ولو بتكليم الحجارة لهم.
  • فاثبتوا أحبابي قدر استطاعتكم، فلعل الله يجعل بعقلكم وتوحدكم وثباتكم فرجاً ونصراً وآية للمسلمين.
  • لا تسمعوا لأي ناعق كائناً من كان؛ فهؤلاء لو كان فيهم خير لرأيناه حيث أفسدوا بسفاهتهم، ولوحدوا بدلاً من أن يفرقوا بتفيهقهم، ولثبتوا ولما فروا حيث يقتضي منهم الأمر الثبات.
  • لا تخرجوا إلا باتفاق صريح موقع مع وزير تركي، ولا تعبئوا بما دون ذلك فليس بصاحب قرار في هذا. ولا تعبؤوا بثيراننا وقوادينا، فهم لا يملكون من إربهم شيئاً.

والله أعلم…

ولا تؤاخذونا إن كنا أزعجنا البعض بهذا المنشور…

Advertisements

عاهرة تطلب من رجال الدين أن ينصحوها سراً!!!

عاهرة تكتب منشوراً عاماً يقرؤه كل الناس فتقول:

  • الرقص حلال ومهنة شريفة…
  • وجسدي حق شخصي لي أفعل به ما شئت؛ فيوم أنام مع لبناني، ويوم مع إيراني، ويوم مع روسي، ولا أفغاني أو باكستاني أو عراقي أو حتى صيني.. أو حتى أنام معهم جميعاً في يوم واحد، أو حتى في وقت واحد، فأنا حرة…
  • وتسمية المعاشرة خارج الزواج بالزنا يثير الاشمئزاز، وتسميتها بالصداقة وممارسة الحب أفضل…
  • والشيوخ الذين يحرمون ذلك يجب أن يرجعوا إلى أقوال العلماء الراسخين في العلم والدعاة الربانيين الذين أباحوا ذلك…

فقال لها الناس:

يا امرأة؛ اتقي الله!!! الزنا معصية، لكن إباحته كفر!!!

فقالت لهم:

بل أنتم اتقوا الله وانصحوني سراً، أفلا ترون كيف أن الناس قذفوني واتهموني في عرضي في التعليقات على مواعظكم؟!!! فأنا شريفة، بل وأشرف منكم جميعاً دون استثناء، وما أفعله حلال!!!

في زماننا أصبح للأسف:

هي من حقها أن تزني علني وعمومي، بل وتبيح الزنا أيضاً، لكن من واجب الناس أن ينصحوها سراً حتى لا يجرحوا مشاعرها ولا يخدشوا حياءها!!!

ملاحظة:

الصورة التالية دعائية وضعها الجوجل في المنشور، وليس لها علاقة بالمنشور!!! وأعتذر إذا كانت إباحية أو خادشة للحياء، فلا يمكنني التحكم بإعلانات جوجل!!!

الأسد في حلب بين الخوف والرجاء!!

تقول له أمريكا: اصمد واصبر ونحن معك وإذا نجحت في هذه المعركة فسنقف معك بقوتنا العسكرية والسياسية

وروسيا تقول له: حلب أصبحت خرابة فلماذا تتمسك بها إلى هذه الدرجة يا غبي وليس فيها بترول ولا غاز ولا زفت

وإيران مشغولة بمشاكل العراق وتحديداً الموصل

والمسكين مش عارف شو يعمل ولحق إذا بتلحق

مدونات الجزيرة – تركيا ومعادلة التوازن الأمريكي الروسي في سوريا

رابط صفحتي على مدونات الجزيرة:

http://blogs.aljazeera.net/isalkini

رابط المدونة على صفحة مدونات الجزيرة:

http://blogs.aljazeera.net/Blogs/2016/10/3/%D8%AA%D8%B1%D9%83%D9%8A%D8%A7-%D9%88%D9%85%D8%B9%D8%A7%D8%AF%D9%84%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%88%D8%A7%D8%B2%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%85%D8%B1%D9%8A%D9%83%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D8%B1%D9%88%D8%B3%D9%8A-%D9%81%D9%8A-%D8%B3%D9%88%D8%B1%D9%8A%D8%A7

 

%d8%aa%d8%b1%d9%83%d9%8a%d8%a7-%d9%88%d9%85%d8%b9%d8%a7%d8%af%d9%84%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d8%aa%d9%88%d8%a7%d8%b2%d9%86-%d8%a7%d9%84%d8%a3%d9%85%d8%b1%d9%8a%d9%83%d9%8a-%d8%a7%d9%84%d8%b1%d9%88%d8%b3

عندما تكون في حالة حرب باردة أو عسكرية مع دولة أخرى فإنك تستخدم كل الأدوات الضغط لإرهاق الدولة المعادية. وعندما تتنافس تلك الدول على الاستئثار بك، فتكمن مهمتك في تحريك صراع المصالح بين تلك القوى، ثم تحقيق التوازن بينها.

وهذا ما فعله النبي صلى الله عليه وسلم عندما حرك صراع المصالح بين القبائل في غزوة الأحزاب، ثم حقق التوازن بصلح الحديبية، الذي وقف بعض المشركين معه، وبعضهم مع قريش.

وربما هذا ما تحاول تركيا فعله في القضية السورية، فهي لا تستطيع محاربة العالم كله لتحرير كامل سوريا، أو حتى لإيقاف المجازر اليومية، وبالأخص مع تواطؤ الشرق والغرب مع الأسد في مجازره وحملاته الطائفية في التطهير.

روسيا كانت تأخذ فاتورتها من النظام السوري ومن خلفه إيران، لكن فرص النظام السوري في سداد الفواتير أصبحت صفراً مع توقف كل مصادر دخل الدولة، فالصناعة والتجارة والسياحة متوقفة، ومصدر الدخل الأخير وهو النفط كانت مناطقه بيد داعش، وانتقلت الآن لقسد وحليفتها أمريكا. وإيران كلما استمرت الحرب لفترة أطول لن تكون قادرة على سداد الفاتورة، وضعفت احتمالات أكثر وأكثر مع إعلان أمريكا أن الحرب على داعش ستستغرق 20 عاماً!!

ثم تلاشت أحلام روسيا بتقاضي قيمة فواتير الحرب مع بناء أمريكا لقاعدتها في مناطق النفط جنوب عين العرب!! فأصبحت روسيا كثور الساقية؛ هي تدفع فاتورة الحرب، وأمريكا تستلم قيمة الفاتورة من النفط بدلاً عنها!!

روسيا حقيقة تعيش مأزقاً حقيقياً، فلبنان بيد فرنسا عضو الناتو، ومفتاح الأردن بيد إسرائيل الحليفة لأمريكا، والعراق أصبحت أمريكية بوجوه عراقية. أما إيران فقرار عودتها إلى قائمة الإرهاب وقرار استئناف العقوبات عليها بيد أمريكا أيضاً، وبالتالي لا يمكن لروسيا أن تدخل سوريا من خلال إيران، بل ولا أن تتقاضى فاتورتها منها..

ليبقى منفذها الوحيد إلى سوريا هو تركيا، فتضرب بذلك عصفورين بحجر واحد: تشارك في عمليات إعادة إعمار شمال سوريا بشراكات وعقود من الباطن مع الأتراك، وتضع تركيا في وجه المدفع لمواجهة السياسية الأمريكية في سوريا.

هذا المنفذ الذي حاولت أمريكا سده على روسيا أيضاً من خلال عملاء أمريكا في الجيش التركي الذين أسقطوا الطائرة الروسية، لكن المحاولة باءت بالفشل.

كل ما سبق يجعل روسيا أمام أحد خيارات:

1- الانسحاب من سوريا، وإعلان الهزيمة، وبالتالي عدم تقاضي الفاتورة.

2- الدخول في مواجهة مع أمريكا على مناطق النفط في شرق الفرات.

3- الإبقاء على خيارها السياسي جنوب سوريا مع الأسد في استمرار المجازر، في ظل عدم وجود أدوات لتركيا عليها، وخيارها شمال سوريا مع تركيا، لمراقبة التطورات السياسية والعسكرية بين تركيا وأمريكا، وهو ما قامت به روسيا حقيقة.

هذا من طرف روسيا، فماذا عن الرؤية الأمريكية في المنطقة؟!

كانت أمريكا تعول كثيراً على نجاح الانقلاب التركي، لتخرج روسيا صفر اليدين من اللعبة السورية، كما خرجت بريطانيا صفر اليدين من اللعبة العراقية من قبل، بل وطنت عدة دول إسلامية أنفسها على الوضع الجديد بعد نجاح الانقلاب، لكن ذلك لم يحصل!!

وهذا زاد تمسك أمريكا بخياريها الوحيدين: الأسد في جنوب سوريا، ولن تجد أسوأ منه مهما بحثت، والـ pyd في الشمال لتلعب من جديد على وتر الدولة الكردية، ولكن دون تقديم أي تنازلات تثبت صدقها في تأسيس الدولة -أو حتى الحكم الذاتي- فهي لم تُزِل الـ pkk وأخواتها من قائمة الإرهاب.

الخيار الجنوبي لا يمكن له أن يبقى دون الدعم العسكري والمالي الإيراني، أما الخيار الشمالي فهو يتضاءل تدريجياً مع قضاء الجيش التركي على عمقه الاستراتيجي وخزانه البشري في جبال قنديل.

لتتفاقم الأمور أكثر على أمريكا إذا علمنا أنها لن تستفيد من شمال شرق سوريا إلا إذا قضت على داعش، وداعش التي أسستها أمريكا ورعتها ووعدت بعدم زوالها لعشرين عاماً وجعلتها فزاعة تخيف بها تركيا، لا يمكن أن تقضي عليها من خلال الجسم المترهل أصلاً الـpyd، بل لا يمكن أن تقضي على الـpyd الذي هو ذراعها الوحيد في المنطقة في مواجهة مع داعش.

لتبقى بذلك أمريكا أمام خيارات أحلاها مر، وهي:

1- الانسحاب، والتخلي عن مصالحها الاستراتيجية في المنطقة، وهذا شبه مستحيل.

2- مواجهة تركيا سياسياً، وهذا سيجعل أمريكا منحازة بشكل تلقائي للأسد وداعش؛ لأن تركيا الآن تتحرك بناء على العامل الأخلاقي في إيقاف المجازر، وعلى عامل الضغط الشعبي لدفع السوريين إلى داخل الحدود السورية. ويصعب على أمريكا أن تصرح بعلاقتها الحميمية مع الأسد وداعش، فهذا سيجعلها العدو رقم واحد شعبياً، وسيحرق كل أوراقها الاقتصادية في العالم الإسلامي فيما لو حصلت مقاطعة لبضائعها بسبب ذلك.

3- تجميد خطوطها العسكرية، والحفاظ على ذراعيها المتعارضين بشكل تام: داعش والـpyd، لاستخدام الأول في ضرب القوات التركية داخل سوريا، واستخدام الثاني لضربها داخل تركيا.

وتبقى تركيا في ظل هذه التوازنات تتقدم في مناطق داعش، تلك الفزاعة التي صنعها الإعلام العالمي، لتبقى روسيا تحرق الأخضر واليابس في حلب أملاً في تغيير خطوط المواجهة والخريطة الديمغرافية قبل وصول القوات التركية إلى حدودها؛ لأن روسيا ستكون مضطرة حينها للإجابة بنعم أو لا (مع أو ضد)، ولن يكون هناك خيار آخر. ولتبقى أمريكا تدعي كذباً مشاركتها في هذه المعركة التي لا تسير في مصلحتها؛ لتحرض بتصريحاتها خلايا داعش النائمة لتكفر أردوغان وتقوم بعملياتها ضد تركيا، ولتستفز بعض جماعات الاستشراف السياسي الإسلامي الذين لا تظهر أصواتهم بكثافة في النت إلا ضد مرسي وأردوغان، ولتتعالى أصوات التكفير من الأردن وبريطانيا لأردوغان كما كفروا مرسي من قبل، بينما نجدهم كالقطط ضد بريطانيا والحكومات الإسلامية التي يعيشون فيها.

قد لا تنجح تركيا كثيراً في تحقيق هذا التوازن، ولكنها على أقل تقدير ستُبعد شبح الحرب عن أراضيها، أطول فترة ممكنة، وتروض الدولتان الكُبْرَيَتان ببعضهما خارج أراضيها، وتدفع بالكثافة السكانية السورية خارج أراضيها، إلى حين رضوخ أوروبا لشروطها على أقل تقدير.

لتبقى تركيا بذلك بوابة لا بد منها -أو محتملة على أقل تقدير- للدولتين لتحقيق مصالحها في المنطقة، وبالتالي لن ترغبا في إزعاجها، أو لن تدخل في مواجهة معها على أقل تقدير.

لنصل إلى السؤال الصعب السهل: أين الصوت السوري السياسي الموحد ذي الأهداف الواضحة، والمدعوم من قوة عسكرية موحدة ذات اتجاه موحد؟!!

الإجابة على هذا السؤال تدفعنا بين أحد مسارين:

1- التوحد في وقت نموذجي جداً، وبالتالي تغيير المعادلة بما يناسبنا.

2- أن نبقى شذراً مذراً كما نحن الآن، وأصفارنا كلها على الشمال، وحينئذ سنضطر لاختيار التبعية للقوة الأقرب لثقافتنا وديننا وعمقنا الاستراتيجي من بين القوى الموجودة.

ولا يبدو هذان الخياران مطروحان في الجنوب السوري كما هو الحال في شمالها، لتبقى خياراتهم محدودة جداً، إن لم تكن معدومة كما رأينا في “داريا” قريباً للأسف!!

على الأسد التخلي عن مطلب رحيل الشعب!!!

المنطق يقول:

  • على الأسد التخلي عن مطلب إبادة الشعب كبادرة حسن نوايا!!
  • عليه التخلي عن مطلب رحيل الشعب وتهجيره!!
  • عليه التخلي عن مطلب التطهير الطائفي للغالبية السنية!!

لكن روسيا تقول العكس!!!

المسلمون بين رقصات الزنادقة ورقص الخوارج!!!

الزنادقة المنافقون يرقصون مع القاتل عميل روسيا،

والسياسيون عملاء أمريكا يضاجعونها ليل نهار ليفتكوا بنا،

فيقتلنا الزنادقة الخوارج بسبب أفعال هؤلاء وخيانتهم لله والرسول!!!

المداجن الدينية ليست في اسطنبول وحدها!!!

لو كلف أحدهم نفسه أن يبحث عن اسم أو صورة رئيس الشيشان على النت، لاكتشف بسهولة أنه ليس عميلاً لموسكو، ولكنه شبيح وذنب الكلب لبوتين تحديداً!!!

​لنعلم بذلك أن المداجن الدينية ليست سورية فقط، وليست في اسطنبول وحدها، وإنما في كل العالم الإسلامي!!!

يذهبون للوجاهة والطعام والشراب، ويخدعون أنفسهم بخدمة الدين، بل وبحمايته!!!

  • إذا أخرجتم الحنابلة كما يسمونهم قديماً، أو السلفية كما يسمونهم حديثاً،
  • وأدخلتم الروافض كل أنواع الباطنية ضيوف المؤتمر في أهل السنة والجماعة،
  • وفرقتم المسلمين فوق فرقتهم التي هم عليها،
  • وأقررتم وثبتم دينياً وعالمياً حكم العميل قاتل الشيشانيين،
  • وحرمتم الجهاد ضد روسيا التي تقتلنا،

فلماذا ذهبتم إذن؟!!

لا تلومونا يوماً:

  • إن دخلت دولة إلى بلادكم،
  • وهتكت أعراض نسائكم،
  • ثم ذهبنا لزيارتها أملاً في وقف الحرب في بلادنا!!

لا إيمان، ولا غيرة، ولا حكمة، وخلط بين السياسة والدين،

وفوق هذا وذاك تكبر وتعالي يظنون معها أنهم مصدر التشريع في إحلال الحرام وتحريم الحلال!!!