المسننات التي تطحن بعضها!!

الحالة التي وصلنا إليها أشبه بالآلة الضخمة الممتلئة بالمسننات الكثيرة، ثم سقط ذراع أحد المسننات، فأصبحت المسننات تتخبط ويكسر بعضها بعضاً بدلاً من أن تدور مع بعضها بتناسق!!!

فيا حظ المسنن الذي ابتعد عن الفوضى قبل أن يتكسر أو يكسر غيره!!!

ويا حظ المسنن الذي توقف في مكانه حتى تهدأ الأمور وتستقر!!!

ويا حظ المسنن الذي كبح جنون غيره…

فنسأل الله أن يرزقنا مهندساً ماهراً يُعيد تجميعنا وبناءنا وتنظيمنا وضبط كل واحد منا في اختصاصه ووظيفته؛ لتعود لمجتمعاتنا دورتها الحياتية من جديد…

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s