ملايين التحليلات، ولا قرار واحد!!

  • حلل الأحداث كما تريد،
  • نفس عن غضبك ومشاعرك وأحاسيسك بما تريد،
  • كفر هذا، وخون ذاك، واطعن في أولئك،
  • استنكر واستهجن واعترض كما تشاء…

لكن لا تتخذ قراراً، وإلا فسيهاجمك الثوار قبل العدو؛ لأنهم يخافون من المجهول!!

ولأنهم يجهلون التخطيط للمستقبل والتخطيط الاستراتيجي، فكل قرار من هذا النوع هو مجهول، ويتمنون أن يبقوا في يومهم هذا ولا يصلوا إلى المستقبل أبداً!!!

وبعد فوات الأوان يتخذون ذات القرارات التي حاربوك لأجلها وهاجموك؛ ولكن لا فائدة من اتخاذها اليوم!!

ولأن ذاكرتهم ضعيفة كذاكرة السمك، فستبقى عداوتهم لك أبد الآبدين؛ لأنهم نسوا حماقتهم في التأخر عن اتخاذ القرار في وقته، وسيقولون لك:

لماذا لم تقل ذلك من قبل؟!!

بل قلته، ولكن قلوبكم كانت مغلقة يومها، وليست آذانكم، فلم تسمعوا ولم تعقلوا…

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s