نصيحة لفصائل إدلب؛ أسألكم بالله…

ثلاثة أفكار ضعوهما حلقاً في آذانكم:

  1. الفصائل ضمن التوازن الدولي لن يحاربوها بتهمة الإرهاب ولو كان فيها ابن لادن، وسيحاربكم العالم بسبب إسلامكم ولو شلحتوا عريانين، وستقصفكم روسيا وأمريكا معاً ليضغطوا على بعضهم بقتلكم…
  2. لن تزول الهيئة في الشمال قبل زوال دورها؛ ولو نبتت لحية في ذقون نسائكم، أو ظهرت الأثداء لرجالكم، فلا تبيعوا لبعضكم شرفيات ووطنيات وفتاوى سياسية فارغة…
  3. عندما يتم الإعلان عن قتال هيئة تحرير الشام فسيكون التالي بعدها أحرار الشام فوراً، ولن يشفع لهم شيء في ذلك ولو ركبوا قرون، فلا يفرحوا كثيراً بالصراع الحالي…

وبناء على ما سبق أسألكم بالله أن تعوا ما أقوله لكم قبل أن يفوت الأوان ولا يصبح الكلام التالي ذا جدوى:

  • المنطقة من نهر الفرات إلى ريف جبل التركمان تحت الحماية التركية، فلا تشغلوا فكركم بها وتتعبوا أنفسكم وتتعبونا معكم، فالكلام هنا عن إدلب…
  • الفيلق لا يشمله ما أكتبه هنا؛ لأن له ترتيب خاص به حتى حين، وهو بقاء مسارين عسكريين متوازيين باتجاهين مختلفين…
  • تأسيس كيان جديد باسم جديد وقيادة جديدة تتصدر فيه الهيئة، وتنزل تحته جبهة تحرير سوريا بكتلتها الحالية، فيتحقق توازن الرعب الذي يمنع الصراع الداخلي، ويضمن بقاء سلطة قرار الطرفين…
  • إقناع جميع الفصائل الأخرى في المنطقة بالانضمام تحت الكيان الجديد تحت الجسم الذي تختاره من الجسمين المشكلين لهذا الكيان الجديد…

ولا تسمحوا لوسوسات الشياطين أن تصل لآذانكم:

  • فواحد يقول: لا تسكتوا عن الدماء التي سالت وعن البغي وغيره!!! فقولوا له: إن الذي يشور عليكم بالطلاق وسفك المزيد من الدماء لن يساعدكم في النفقة والديات…
  • وواحد يقول: لماذا نحن تحتهم وليس هم تحتنا؟!! فقولوا له: لأن العلاقات الدولية معهم الآن وليست معكم، فلا تغتروا بكذب الدول عليكم أنكم أصدقاؤهم الأوفياء الوحيدون، فكلهم يكذبون عليكم وسيسحقونكم، ولا تدخلونا في دوامة البيضة مين باضها والجيجة مين جابها، ومين تحت مين؟!! لأن هذا كله سيتغير لاحقاً وستتغير النصيحة تبعاً للوقائع الجديدة…
  • وواحد يقول: وماذا لو تخورفنا بنصيحتك وتنظيرك الفارغ؟!! فقولوا له: ستتم مخورفتكم على جميع الأحوال إن بقيتم متشرذمين هكذا واستمريتم في صراعكم، وحلب والغوطة أكبر شاهد على ذلك، فإذا أفلحتم في السياسة فيما بينكم فسيكون الظفر لكم جميعاً وللمسلمين، وإذا تخورفتم ولابد فستكون المخورفة متأخرة قليلاً ودون دماء، وستكتشفون عجزكم السياسي حينئذ دون دماء على أقل تقدير…
  • وواحد يقول: لا تستمعوا لهذا المخبول المخرف، فقوتكم على الأرض تكفي لتدمير كل المخططات وتغيير كل اللعبة!!! فقولوا له: بأسكم بينكم شديد، ولا بأس لكم على غيركم، واستمرار صراعكم سيسهل على الدول تنفيذ مخططاتها وسيسرعها، فالعناد والتناحة لن تجعلكم أبطال خارقين، ولن يجعلكم جزءاً من الموازنة الدولية، فأنتم على وضعكم الحالي لا تزنون في عيون الدول جناح بعوضة، والذي يكبر رؤوسكم بكلامه هذا فليأت بينكم وليضع رأسه بين الرؤوس ولنر وزن رأسه، هل ستغير الدول سياستها لأن حضرته جاء لينفذ نظرياته وتنظيراته على الأرض؟!!!

وأذكركم بمنشور لي قبل سنة من الآن للتذكير والاطلاع لعل قومنا يعقلون كم أن اللعبة كبيرة جداً، ومهما بلغت قوتهم فلن يخرجوا منها قيد شعرة إلا إذا استقويتم ببعضكم:
https://wp.me/p48poM-2nI

وسيبقى جيش الإسلام في الغوطة حتى تتفق أمريكا وروسيا، وسيضغطون على بعضهم بقصفها…

فاللهم سلم.. اللهم سلم.. اللهم سلم…

واتقوا الله في الدماء التي سالت وستسيل بسبب عناد جميع الأطراف…

اللهم هل بلغت، اللهم فاشهد…

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s