فتبينوا؛ حتى لا تصبحوا مفتين للباطنية في يوم من الأيام!!!

يخلط عامة الناس في زماننا بين أربعة أصناف من مشايخ الضلال:

  1. شيخ السلطان: الذي يحل له حراماً أو يحرم له حلالاً لمصلحة أحدهما الخاصة، بهذا باع آخرته بدنياه.
  2. مشايخ الظالمين: فهؤلاء الذين يدخلون عليهم، ويصدقونهم في كذبهم وأعانهم في ظلمهم. فهؤلاء ينطبق عليهم ما روي عَنْ كَعْبِ بْنِ عُجْرَةَ رضي الله عنه قَالَ: خَرَجَ إِلَيْنَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَنَحْنُ تِسْعَةٌ خَمْسَةٌ وَأَرْبَعَةٌ، أَحَدُ الْعَدَدَيْنِ مِنَ الْعَرَبِ، وَالْآخَرُ مِنَ الْعَجَمِ، فَقَالَ: «اسْمَعُوا، هَلْ سَمِعْتُمْ أَنَّهُ سَتَكُونُ بَعْدِي أُمَرَاءُ، مَنْ دَخَلَ عَلَيْهِمْ فَصَدَّقَهُمْ بِكَذِبِهِمْ، وَأَعَانَهُمْ عَلَى ظُلْمِهِمْ، فَلَيْسَ مِنِّي وَلَسْتُ مِنْهُ، وَلَيْسَ يَرِدُ عَلَيَّ الْحَوْضَ، وَمَنْ لَمْ يَدْخُلْ عَلَيْهِمْ، وَلَمْ يُصَدِّقْهُمْ بِكَذِبِهِمْ، وَلَمْ يُعِنْهُمْ عَلَى ظُلْمِهِمْ، فَهُوَ مِنِّي وَأَنَا مِنْهُ، وَسَيَرِدُ عَلَيَّ الْحَوْضَ » أخرجه النسائي.
  3. مشايخ المنافقين: وهم الذين يفتون للمنافقين بفعل الجنايات وانتهاك الحرمات كما أفتى البوطي في كتابه “الجهاد في الإسلام كيف نفهمه وكيف نمارسه” بقتل المسلمين بالجملة في الجزائر. فقد حرم الله على عوام الناس خذلان المؤمن الذي ينتقص فيه من عرضه بالغيبة والطعن، فكيف بالعالم الذي يفتي بقتله ويسكت عن انتهاك عرضه أو يبرر ذلك ويفتح له باباً عظيماً لا يغلق بفتوى عامة دون تخصيص؟!!! فقد قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: « مَا مِنْ أَحَدٍ يَخْذُلُ مُسْلِمًا فِي مَوْطِنٍ يُنْتَقَصُ فِيهِ مِنْ عِرْضِهِ , وَيُنْتَهَكُ فِيهِ مِنْ حُرْمَتِهِ , إِلَّا خَذَلَهُ اللهُ فِي مَوْطِنٍ يُحِبُ فِيهِ نُصْرَتَهُ , وَمَا مِنِ امْرِئٍ يَنْصُرُ مُسْلِمًا فِي مَوْطِنٍ يُنْتَقَصُ فِيهِ مِنْ عِرْضِهِ , وَيُنْتَهَكُ فِيهِ مِنْ حُرْمَتِهِ , إِلَّا نَصَرَهُ اللهُ فِي مَوْطِنٍ يُحِبُّ فِيهِ نُصْرَتَهُ» أخرجه البيهقي.
  4. مشايخ الباطنية: وهم في منزلة أحط من المنازل السابقة؛ لأنهم جمعوا المثالب السابقة كاملة، وزادوا عليها بتغرير العوام بمناهج الباطنية الضالين وترغيبهم بها!!!

وهذا لا يعني الحكم على أحد من هؤلاء بعينه بجنة أو نار، فنحن لا نصف المنافق بذلك، فكيف نصف به شيخه؟!!!

لكن يجب تنبيه الناس وتحذيرهم من ذلك حتى لا يكونوا من أحد تلك الأصناف الأربعة، ولا أتباعاً لأحدهم!!!

وقد بينتُ في مقالة سابقة حرمة وصف المنافق بالعالم، ولو حمل علم إبليس!!!

فإذا لا تريدون قول الحق وتخافونه فلا تقولوا الباطل وتصفقوا له أو معه، ويسعكم السكوت!!!

فلا تغتروا بمقطع التحذير من عواقب ما يحصل الذي انتشر كثيراً على النت، فكلنا حذرنا من ذلك وطعن بنا العوام والسفهاء بسبب ذلك، لكن هذا لا يبرر لنا بحال ولا يبيح لنا شرعاً -ولا بوجه من الوجوه- أن نقف مع الباطنية أو نروج الدعايات لهم أو نمدح جيشهم الذي عاش حيته كلها على قتل أهل السنة في حماة والمخيمات الفلسطينة بلبنان وعموم بلاد الشام، فهذا لا يبرر ذاك…

فاحذروا زيغة الحكيم، وخذوا بالحق ولو كان على لسان المنافق، فقد قَالَ مُعَاذُ بْنُ جَبَلٍ يَوْمًا إِنَّ مِنْ وَرَائِكُمْ فِتَنًا يَكْثُرُ فِيهَا الْمَالُ وَيُفْتَحُ فِيهَا الْقُرْآنُ حَتَّى يَأْخُذَهُ الْمُؤْمِنُ وَالْمُنَافِقُ وَالرَّجُلُ وَالْمَرْأَةُ وَالصَّغِيرُ وَالْكَبِيرُ وَالْعَبْدُ وَالْحُرُّ ، فَيُوشِكُ قَائِلٌ أَنْ يَقُولَ : مَا لِلنَّاسِ لَا يَتَّبِعُونِي وَقَدْ قَرَأْتُ الْقُرْآنَ مَا هُمْ بِمُتَّبِعِيَّ حَتَّى أَبْتَدِعَ لَهُمْ غَيْرَهُ ، فَإِيَّاكُمْ وَمَا ابْتُدِعَ فَإِنَّ مَا ابْتُدِعَ ضَلَالَةٌ ، وَأُحَذِّرُكُمْ زَيْغَةَ الْحَكِيمِ فَإِنَّ الشَّيْطَانَ قَدْ يَقُولُ كَلِمَةَ الضَّلَالَةِ عَلَى لِسَانِ الْحَكِيمِ ، وَقَدْ يَقُولُ الْمُنَافِقُ كَلِمَةَ الْحَقِّ ، قَالَ : قُلْتُ لِمُعَاذٍ : مَا يُدْرِينِي رَحِمَكَ اللَّهُ ؟ أَنَّ الْحَكِيمَ قَدْ يَقُولُ كَلِمَةَ الضَّلَالَةِ وَأَنَّ الْمُنَافِقَ قَدْ يَقُولُ كَلِمَةَ الْحَقِّ ، قَالَ : بَلَى اجْتَنِبْ مِنْ كَلَامِ الْحَكِيمِ الْمُشْتَهِرَاتِ الَّتِي يُقَالُ لَهَا مَا هَذِهِ ، وَلَا يُثْنِيَنَّكَ ذَلِكَ عَنْهُ فَإِنَّهُ لَعَلَّهُ أَنْ يُرَاجِعَ ، وَتَلَقَّ الْحَقَّ إِذَا سَمِعْتَهُ فَإِنَّ عَلَى الْحَقِّ نُورًا “.

وأكرر أن هذا لا يعني الحكم على هذا ولا على غيره بجنة أو نار، فلا نعلم بماذا ختم الله له، فهذا بينه وبين ربه، ولعل الله يغفر له ببعض كلامه ما كان منه كما غفر للرجل من بني إسرائيل الذي سقى الكلب…

وإن كان هذا لا يشمل الدماء والأعراض وحقوق العباد…

ولكن يجب الحذر والتحذير من السير أو التأسي بهذه السيرة…

ونسأل الله تعالى أن يرزق الأمة بعالم عامل كسلطان العلماء العز بن عبد السلام، يبيع الأمراء العملاء، ويكبت الجهال المتعالمين الذين أفسدوا على الناس دنياهم وآخرتهم معاً…


هذه دعاية مجانية لحسن نصر الله الرافضي!!! وكلنا نعلم أنه رافضي قبل الحرب!!! ويتمنى أمام العامة إن يكون إصبعاً في يد باطني!!!


وهذه دعاية لحافظ الأسد بعد مجزرة حماة وبعد آلاف الشهداء من أهل السنة في الثمانينات!!! فهل ورد النووي فيزا لتكفير الدماء التي وصلت إلى الركب؟!!!


وهذا بلسانه عن علاقته الحميمة بآل الأسد ويصف نفسه بأنه أقرب المقربين من حافظ!!!


فهل حصل هذا؟!!!

هل يجوز الجهاد لقتل النساء والأطفال والشيوخ؟!!! وبعيداً عن مجازر هذا الجيش القديمة قبل الجديدة، فهل يجب القتال مع جيش كل قادته من الباطنية وسلم قائده الجولان ولم يطلق رصاصة واحدة على العدو؟!!!

يتكلم على مائدة وزير الأوقاف مدافعا عن الأسد!!! ثم هل الغضب يكفي من رئيس وفرعون يرى عبادة الناس له؟!!!
والأسد يقول له:
قل على لساني ما أعتقده!!!
هو رئيس صاحب قرار وليس شخصا عاديا، فالغضب على الخاص نفاقا وخداعا للبوطي لا يكفي، ولابد أن يعاقبهم ويتم عرض عقابهم على وسائل الإعلام وينتشر كما انتشرت صورة السجود له!!!
على فرضية أنه ليس برئيس ومسلوب الإرادة فالواجب استنكار ذلك على العام بلسان المسجود له في أي بث مباشر، وهذا لم يحصل أيضا!!!
وهذا حكم متقرر في الفقه ويعلمه البوطي، لكن غشاوة مائدة وزير الأوقاف غطت ذلك، فاكتفى ببيان ما جرى في الاتصال الأخوي الخاص مع رئيسه…


هنا يريد من القرضاوي أن يكون شريكا لمن يجلسون مع السيد الرئيس ويشدون الرحل إليه!!!

دعاية للجيش الطائفي الباطني بأنه سيصل لمرتبة الصحابة قريباً!!! فهل وصل لمرتبة أبي جهل وأبي لهب ليصل لمرتبة الصحابة؟!!!

أليس هذا تلبيس على العامة بالدعاية لنظام باطني طائفي؟!!!


وهنا يشرح ما ظهر في الفيديو من حماية المتظاهرين له من غضب الناس بالمقلوب!!!!!!!!

أما هنا فالشيخ الحقيقي يتكلم، والتلميذ العاشق والمريد المطيع يسمع!!!

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s