لو كنت أعلم لما شاركت في…!!!

لو كنت أعلم أن أقواماً من المرتزقة سيبنون لأنفسهم عروشاً ودولاً وإمبراطوريات من المؤسسات والهيئات والمنظمات في تركيا وأوروبا والخليج على أكتاف الثورة لما صرخت في جامع أويس القرني بصلاح الدين في حلب ضد فرعون، فلست مجنوناً لأشارك بإسقاط فرعون واحد ليخرج مليون فرعون بتربية أسدية خالصة هنا وهناك!!!

ولو كنت أعلم أن حربي على داعش الذين هم خوارج سيفتح المجال لكل ناعق وناهق ولأنصاف المتعلمين والأوباش والجهال ليهاجموا كل فكر متشدد داخل المجتمع ويدعوا لقتاله لما صرخت في معبر السلامة ضد داعش بعد أن لم يبق غيره محرراً من دنسهم وقذارتهم!!!

فوالله الذي لا إله إلا هو لو كان ما تفعلونه حقاً أو فيه مصلحة لسبقتكم إليه ولما آثرتكم في شيء فيه أجر وثواب!!!

ولكنكم تذبحون أنفسكم وإخوانكم الشباب في صراع داخلي بينكم يستحيل أن يحسمه أحد غير الأسد لمصلحته!!!

فاصبروا على بعضكم ولو كنتم كلاباً حتى لا تأكلكم كلاب الأسد!!!

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s