جريدة الجامعة: كيف نُحْدِث نقلة نوعية في التعليم؟!

جريدة الجامعة - كيف نحدث نقلة نوعية في التعليم

يمكن تحقيق نقلة نوعية في ميدان التعليم بخمسة محاور أساسية يجب يتمثل بها المعلم في حياته كلها، وليس في درسه فحسب، وهي كالتالي:

المحور الأول: الإخلاص:

الإخلاص أهم عناصر التعليم، ليكون المعلم بذلك قدوة لطلابه بحاله، فيغنيهم بذلك عن الكثير من مقاله، وتكون كل خطوة أو كلمة يتكلم بها محفورة في قلوبهم، فلا تزول أبد الآبدين، لا محفوظة في عقولهم فينسونها عبر الزمن.

المحور الثاني: وسائل الإيضاح:

ونجد ذلك واضحاً في فعل النبي صلى الله عليه وسلم، وقد كان يستخدم الرسوم البيانية في المسائل الأساسية، فلم يترك شيئاً جوهرياً إلا استخدم وسائل الإيضاح لشرحه وترسيخه في أذهان صحابته رضي الله تعالى عنهم، فخط خطاً لسبيل الله وخطوطاً لسُبُل الشيطان [ابن ماجة ومسند أحمد]، ورسماً لحياة الإنسان وأجله [صحيح البخاري]، كما استخدم الإشارة بالأصابع واليدين في عشرات الأحاديث، وتشبيه الدنيا بجدي أسك ميت على قارعة الطريق [مسلم].

المحور الثالث: شحذ الهمم بشكل دوري:

ويكون ذلك من خلال تغذية دوافع التعليم حتى لا تفتر هِمَمُهم ويبقوا بكامل طاقتهم، وتعليق قلوب الطلاب بهدف عظيم يجعلهم يُضاعِفُون نشاطهم وطاقتهم على أمل إدراكه.

المحور الرابع: الرجوع عن الخطأ أمام الطلاب:

لا يقتصر الأمر على ذلك فحسب، بل يعني أيضاً اعتراف المعلم بالجهل فيما لا يعلمه، وأنه سيسأل من هو أعلم منه عن المسألة. ليتعلم الطالب بذلك التواضع والاعتراف بالجهل، وأن يكون اللسان السؤول سابقاً للسان المتسرع بالإجابة.

المحور الخامس: الإتقان والدقة:

المعلم يُقدم علمه للمجتهد والبليد معاً، فلا ينبغي أن يدخل درسه إلا وقد تضلع من مادة الدرس، فلا يخلط بين المسائل، ويُجِيب السائل، ويكون حاضر الذهن والبديهة معاً.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s