القواد الذي تحتاج أن تدافع عنه ليس بقائد!!!

ذلك الذي يحتاج أن ندافع عنه أنا أو أنت لا يمكنه أن يدافع عن أمة،
ولا يمكنه أن يدافع عن شعبه!!!

هذا قواد يبحث عن استثمار كوارث الناس سياسياً ودينياً،
وليس قائداً يمكنه إخراج الناس من كوارثهم،
ولا إرشادهم إلى المسار الصحيح!!!

متى سنميز بين القوادين والقادة؟!!

بين القائد الذي يوجه المسار،
وبين القواد الذي يظهر ويبرز على جراح الناس وآلامهم؟!!

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s