وقت تقريع قادة الفصائل انتهى

كان تقريع قادة الفصائل لتفادي الكارثة…

أما وإن الكارثة قد حصلت فقد انتهى وقت تقريعهم…

وسكوتي لا يعني سكوت المثقفين والإعلاميين والشرعيين عن تقريعهم والضغط عليهم ليتوحدوا في ريف حلب…

فإذا انتصحوا فسينفعون أنفسهم..

وإذا لم ينتصحوا فالذي لا تربيه النصيحة يربيه القصف!!

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s