تركيا تبحث عن مصالحها

تركيا تبحث عن مصالحها ولا تعبأ بنا

هذه العبارة التي يرددها المتواكلون اليوم

فهل بحثت أنت عن مصالح بلدك وشعبك وسعيت لها؟

وهل نجحت في تحقيق أدنى وسائل النصر وهي توحد الفصائل؟

وهل خلفتك تركيا ونستك حتى تلقي بتبعات فشلك عليها؟

بل هل تعرف مصالحك لتحدد هل هي تمشي معها أو ضدها أو بالتوازي معها؟

نحن في حالة جهل مركب مزمنة وانعدام تام للبوصلة ويستحق بعضنا الحجر

وفي ذات الوقت نطلب إدارة شؤوننا بأنفسنا

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s