تحسباً لمنشورات الفتنة!!

كل المجاهدين، من كل الفصائل، في كل جبهات شمال ووسط سوريا: يشاركون في المعارك!!

ونحن اليوم على يقين أن النصر لن يتحقق بقوتنا ولا بقوة فصيل أو جماعة مهما كانت، ولكنه بقوة الله الواحد الأحد وجبروته وحده…

وكل من لم يخلص فمشاركته في المعارك شكلية، وهذا لا يعلمه إلا الله، كما قال تعالى عن صحابة رسول الله:

{مِنكُم مَّن يُرِيدُ الدُّنْيَا وَمِنكُم مَّن يُرِيدُ الْآخِرَةَ ۚ }.

وكل مسلم، في كل العالم، ينصرنا ولو بكلمة أو بدرهم، فهو منا ونحن منه…

ومن أشغلته الدنيا عنا، أو غفل عنا، فندعوا الله له بالهداية…

ونذكره ألا يغفل عنا كما غفلنا عن مسلمي البوسنة والشيشان من قبل، فيصيبه ما أصابنا ولا يجد له ناصراً!!!

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s