أخي الدكتور إبراهيم شاشو!!

لقد اطلعت اليوم على منشورك وقلبي يعتصر ألماً لما قرأت، وذلك للأسباب التالية التي ربما غفلت عنها:

  • ألست من حلب، أم أنت من إدلب وكلامك لا يشملك؟!!
  • المجاهدون يبذلون دماءهم ليزيلوا التمييز الذي زرعته عصابة الأسد، وأنت تشعل بجملة واحدة نار فتنة لا ندري ما يطفؤها؟!!
  • هل كلامك يشمل إخوة منهجك، أم هؤلاء على رؤوسهم ريشة تستثنيهم.
  • هل صورتك وصورة الأخ المحيسني مشمولة بكلامك، أم هي مستثناة.
  • هل الشهداء الحلبيون المقاتلون سيدخلون الجنة مع جيش الفتح أم مع الجيش الحر؟!!
  • هل المدنيون المرابطون الذين استشهدوا بالقصف سيدخلون جهنم لأنهم لم يقاتلوا؟!!

أحبابي؛

أسألكم بالله ألفوا المسلمين على بعضهم، ولا تفرقوا بين المسلمين بتحزباتكم، وتحاشوا الفتن ما استطعتم…

وما نصيحتي لك إلا لحبي لك، وما نشرها على العلن إلا لأن الذين يفكرون بهذه الطريقة المخالفة للشرع كثيرون، لكن يستحون من نشر رأيهم!!!

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s