أخي معاذ أبو صالح الذي عرفت

هو خير مني ثباتاً وإقداماً وأخلاقاً وصلاحاً، وما رأيت أحداً في سعة صدره وصبره على أذى الناس…

وأكبر دليل على ذلك من وجهين:

  1. لو كان المتطاولون عليه يملكون معشار أخلاقه لما آذوه وصبروا عليه، مع أنه لم يؤذيهم.
  2. لم يقابل إساءتهم بالإساءة مع أنهم آذوه.

وأكبر دليل على فضله أنه صبر على مخالطة الناس وأذاهم، بينما دفعني أذى الناس لاعتزال الناس والبعد عن مخالطتهم…

وهي في غنى عن شهادتي…

ثم إن هناك مسائل يجب أن يدركها منتقصوه لو تفكروا قليلاً:

  1. خرج قبل احتمال الحصار، وقدر الله أن يحاصر خارج حلب في ريفها، وهو قال ذلك بنفسه، ولم يقل كلمة تخالف ذلك. والأصل في المسلم صدقه، وعندكم الأصل هو الكذب حتى يثبت العكس…
  2. هل يحرم عليه أن يأتي لزيارة زوجته وأطفاله ولا يحرم عليكم التسكع في شوارع تركيا!!!
  3. هل الدنيا كلها محصورة بحلب وبمقر إقامتكم، ليكون جلوسه في الريف تحت القصف جريمة وجلوسه في المدينة فرضاً…
  4. لا تلوموا داعش على محاسبتها للناس على النوايا، فأنتم لا تختلفون عنها في شيء!!!
  5. ألا يصح ولا يجوز تحريض أهل إدلب والريف الغربي على القتال لتحرير حلب، أم هذا العمل غير مقبول عند أرباب الدنيا؟!!
  6. الدكتور المحيسني لم يظهر في معركة حقيقية، وصور نفسه مرة وهو يضرب بالبي كي سي في ساحة خالية، ثم جاءكم خطيباً فهللتم له وطبلتم، ألأن معه حذاء يضرب به رؤوسكم لم تتكلموا ببنت شفة؟!!
  7. لا يجوز ذم الدكتور المحيسني على ذلك؛ لأن دوره في تحريض الناس أنفع للجهاد من شهادته وخسارة هذا الصوت… لكن لو فعلتموها وذممتموه على ذلك فلا يستغرب منكم، فأنتم لا يعجبكم العجب ولا الصيام في رجب.
  8. لو حوصرت حلب لمدة أطول لا سمح الله كما حصل مع مدن كثيرة، فهل هو آثم إن حرض الناس على إطعام إخوتهم، أم ستفتون للناس بحرمة أخذ ما يرسله لكم لأنه منافق؟!!
  9. إن كنتم تعملون لتقطفوا ثماركم في الدنيا، وتخشون أن ينافسكم فيها، فلا بارك الله في عملكم، ولا خير في عمل لغير الله، ولا حاجة للناس في عمل غير صالح، وأنتم المنافقون حينئذ وليس هو!!
  10. لو كنا نعمل بقدر ما نتكلم، ولو كنا نعين بعضنا على الخير بقدر ما نحطم أعمال بعضنا لكان حالنا غير هذا الحال.
  11. هل يمكنكم أن تحددوا أوصاف الإنسان الذي يحظى بقبولكم؟!! أم إنكم كبني إسرائيل لا تقبلون بطالوت لفقره، وتريدون مَلَكَاً يأتيكم من السماء؟!! إن كنتم كذلك فسيأتيكم ما أتى بني إسرائيل!!!
  12. لو كنتم تفكرون لعلمتم أنكم تنبذون أخاً، وتشترون من بيده حتفكم بأيديكم، وستأتي الأيام لتثبت لكم صدق ما أقول لكم…

ووالله ما قلت ذلك إلا ذباً عن عرض أخي في الله، وأسأل الله أن يدخر لي ذلك عنده في ساعة المحشر وأنا أحوج ما أكون إليها…

وأنصحكم أيها الشباب المندفع أن تستغفروا الله، فهو خير لدنياكم وآخرتكم…

وأوصي أخي معاذ إن قرأ كلامي أن يصلي ركعتين، فإني أخشى أن يتعاظم في عين نفسه، فإنني لا أذكر أنني مدحت إنساناً في وجهه حال حياته خوفاً عليه مما يدخل النفوس!!

Advertisements

2 thoughts on “أخي معاذ أبو صالح الذي عرفت

  1. أعلم أنه انتقد بشدة لمشاركته في مؤتمر لتيار الوعد برئاسة فراس طلاس في غازي عنتاب. فماذا تقول عن علاقته بهذا التيار؟ وألا يستحق النقد لعلاقته بطلاس؟

    • لم يتم انتقاده لهذا السبب
      ووضعوا اسمه على المحاضرة لكن لم يلقيها
      ولو ذهب فيكون قد ارتكب خطأ سياسيا
      وليس فعلا محرما
      فالرسول مارس الدعوة في نوادي الكفار
      عدا عن أن بعض عناصر التيار من البُسَطاء والثوريين في نفس الوقت
      فكل الثوريين لهم علاقة بهم

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s