يبحثون عن القوي الأمين، ونبحث عمن ينافق لنا!!

عمر: يا خليفة رسول الله؛ كيف تستخلفني، وأنت تعلم أني أخالفك في تقسيم الفيء، وفي خالد بن الوليد، وفي غزو أهل الردة، بعد أن ثابوا إلى إسلامهم، وفي أمور غيرها كثيرة؟

أبو بكر: ويحك يا عمر؛ إن هذا ليدفعني إلى استخلافك أكثَرَ ممّا يثنيني عنه.. إني أريد رجلاً، إذا قال: نعم، قالها بملء فيه، وإذا قال: لا، قالها بملء فيه: وأنت هو يا عمر.

هكذا هم يفكرون؛
ونحن نبحث عمن يجاملنا ويداري عيوبنا ويلاطفنا وينافق لنا!!!

ولن يقوم شأن الأمة بهذا!!!

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s